موقع/ ابن الخواص

موقع/ ابن الخواص
ان مرت الأيام ولم ترونـي.. فهذه مواضيعي فتـذكرونــي..
وان غبت يوما ولم تجدونـي.. ففي قلبي حبكـم فـلاتنسونــي..
وان طال غيابـي عنكـم.. دون عـودة اكون وقتهـا بحـاجة.. للدعـاء فادعـولــي .

السبت، 9 أكتوبر، 2010

حرب أكتوبر 1973



عناوين الصحف أيام المعركة





لحظات العبور

البيانات العسكرية المصرية
يوم 6 من أكتوبر:
الجبهة المصرية:

البيان الأول:
(أذيع في الساعة الثانية والربع) بعد الظهر
"قام العدو في الساعة الواحدة والنصف من بعد ظهر اليوم بمواجهة قواتنا بمنطقتي الزعفرانة والسخنة في خليج السويس بواسطة عدة تشكيلات من قواته الجوية عندما كانت بعض من زوارقه البحرية تقترب من الساحل الغربي من الخليج، وتقوم قواتنا حالياً بالتصدي للقوات المغيرة".

البيان رقم 2:
(أذيع في الساعة الثانية و 35 دقيقة)
"رداً على العدوان الغادر الذي قام به العدو ضد قواتنا في كل من مصر وسوريا، تقوم حالياً بعض من تشكيلاتنا الجوية بقصف قواعد العدو وأهدافه العسكرية في الأراضي المحتلة"

البيان رقم 3:
(أذيع في الساعة الثالثة بعد الظهر)
"إلحاقاً للبيان رقم 2، نفذت قواتنا الجوية مهامها بنجاح، أصابت مواقع العدو بإصابات مباشرة، وعادت جميع طائراتنا إلى قواعدها سالمة عدا طائرة واحدة".

البيان رقم 4:
(أذيع في الساعة الثالثة و 20 دقيقة)
"حاولت قوات معادية الاستيلاء على جزء من أراضينا غرب القناة، وقد تصدت لها قواتنا البرية، وقامت بهجوم مضاد ناجح ضدها بعد قصفات مركزة من مدفعيتنا على النقاط القوية المعادية، ثم قامت بعض من قواتنا باقتحام قناة السويس ومطاردة العدو إلى الضفة الشرقية في بعض مناطقها، ولازال الاشتباك مستمراً على الضفة الشرقية لقناة السويس".

البيان رقم 5:
(أذيع في الساعة الرابعة و 6 دقائق)
"نجحت قواتنا في اقتحام قناة السويس في قطاعات عديدة، استولت على نقط العدو القوية بها، ورفع علم مصر على الضفة الشرقية للقناة، كما قامت القوات المسلحة السورية باقتحام مواقع العدو في مواجهتها… وحققت نجاحاً مماثلاً في قطاعات مختلفة".

البيان رقم 6:
(أذيع في الساعة الخامسة مساء)
"نتيجة لنجاح قواتنا في عبور قناة السويس قام العدو بدفع قواته الجوية بإعداد كبيرة، فتصدت له مقاتلاتنا، واشتبكت معه في معارك عنيفة، وقد أسفرت المعارك عن تدمير إحدى عشرة طائرة للعدو، وقد فقدت قواتنا عشر طائرات في هذه المعارك".

البيان رقم 7:
(أذيع في الساعة السابعة و 35 دقيقة):
"نجحت قواتنا المسلحة في عبور قناة السويس على طول الجبهة، وتم الاستيلاء على معظم الشاطئ الشرقي للقنال. وتواصل قواتنا حالياً قتالها مع العدو بنجاح. كما قامت قواتنا البحرية بحماية الجانب الأيسر لقواتنا على ساحل البحر الأبيض المتوسط. وقد قامت بضرب الأهداف الهامة للعدو على الساحل الشمالي لسيناء، وأصابتها إصابات مباشرة."

البيان رقم 8:
(أذيع في الساعة 12 و 42 دقيقة بعد منتصف الليل):
"قام العدو بعد آخر ضوء اليوم بهجمات مضادة بالدبابات والمشاة الميكانيكية، ضد قواتنا التي عبرت قناة السويس ومن اتجاهات مختلفة، وقد تمكنت قواتنا من صد جميع هذه الهجمات وتدمير العدو وتكبيده خسائر كبيرة في الأفراد والمعدات، ولازالت قواتنا تقاتل بنجاح من مواقعها على الضفة الشرقية للقناة

 




رفعنا العلم









الجنود الإسرائيليون يهرعون للإختباء من القصف المصري

القوات المصرية تقصف تجمع للقوات الاسرائلية

قصف تجمع للقوات الاسرائلية





جندي إسرائيلي قتيل



بالصدفة البحتة احد المصوريين الصحفين كان يقوم بتغطية الاحتفال بيوم عيد الغفران فى موقع من مواقع خط بارليف وقام بالتقاط هذه الصورة النادرة..صورة فى غاية الندرة لقائد الموقع العقيد( موردخاى أشكنازى) يقوم بابلاغ القيادة بالهجوم المصرى

صورة لحامية الموقع مختبئة بداخل الملاجىء من قصف المدفعية المصرية

شيمون بيريز واسحاق رابين بعد تلاقيهم البلاغات من قائد الموقع بعدم قدرتة على الصمود

مدرعة الاخلاء الخاصة بالموقع والتى قتل فيها قائد الموقع اثناء هروبة لخط الدفاع الثانى حيث تمت اصابتها بقذيفة سايجر مباشرة

جنرالات إسرائيل يضربون أخماساً في أسداس لوقف الطوفان المصري

جنود مصريون علي خط بارليف و يلاحظ قضبان السكك الحديدية المستخدمة كعوارض للملاجيء للوقاية من القصف المصري

طائره ميراج -5 مصريه خلال قصفها لمواقع العدو



جنود إسرائيليون يختبئون من القصف المصرى

دبابات اسرائلية محطمة.. والقوات المصرية تقوم بحصر غنائهما من الاسلحة الاسرائيلية

وحوش الفرقة 19 أثناء اقتحاهم احد المواقع فى حصن بارليف

وحوش الجيش التانى فوق دبابات ام 60 اسرائلية بالقرب من منطقة البحيرات المرة

حائط الصواريخ المصرى الذى كسر زراع اسرائيل الطولى

أرض معركة الدبابات الشهيرة

دبابات اسرائيلية مدمرة








ضابط مصري يشير الى عداد دبابة امريكية من الجسر الجوي ويقرأ مائتين وعشرين ميل فقط قطعتهم الدبابة في سيناء



رجال المقاومة ورجال القوات المسلحة يلقنوا القوات الأسرائيلية درسا عنيفا واصيبوا بخسائر كبيرة فى المعدات والارواح

فدائيين معركه السويس




دبابه سنتوريون أسرائيليه مدمره فى الثغره


ضابط من الصاعقة المصرية يقوم بانزال العلم الاسرائيلى الخاص بالموقع



الرئيس السادات أمام دبابة عساف ياجورى


جثث القتلى الاسرائليين من معركة السويس



اللواء السفاح شارون وهو مصاب مع اللواء النتن







قائد حصن لسان بورتوفيق يستسلم للقوات المصرية

عن طريق ممثل الصليب الأحمر يوم 13 أكتوبر 1973


جثث القتلى الإسرائيلين أثناء تسليمهم

عبد العاطى صائد الدبابات (رحمه الله) يشير لمؤلف احدى الكتب العسكرية لأضعف نقطة بالدبابة وهى المنطقة بين برج الدبابة وجسمها , والتى بأصابتها يفصل البرج عن جسم الدبابة











معدات العدو أصبحت مزار للطلبة


منظومة القيادة فى حرب أكتوبر

وزيرالحربية والقائد العام للقوات المسلحة : فريق أول أحمد إسماعيل على

رئيس أركان القوات المسلحة : فريق سعد الدين الشاذلى

رئيس هيئة العمليات : لواء محمد عبد الغنى الجمسى

مدير المخابرات الحربية : لواء إبراهيم فؤاد نصار

قادة القوات
قائد القوات الجوية : لواء طيار محمد حسنى مبارك
قائد القوات البحرية : لواء بحرى فؤاد ذكرى
قائد قوات الدفاع الجوى : لواء محد على فهمى

قادة الاسلحة المقاتلة
مدير سلاح المدفعية : لواء محمد سعيد الماحى
مدير سلاح المدرعات : لواء كمال حسن على
مدير سلاح المهندسين:لواء مهندس جمال محمد على
قائد قوات الصاعقة : عميد نبيل شكرى
قائد قوات المظلات : عميد محمود عبد الله

منطقة البحر الأحمر
قائد المنطقة : لواء إبراهيم كامل محمد
رئيس أركان المنطقة : عميد إبراهيم رشيد
رئيس فرع العمليات : عميد عبد الفتاح رسمى

الجيش الثالث الميدانى
قائد الجيش : لواء عبد المنعم واصل
رئيس أركان الجيش : لواء مصطفى شاهين
مساعد قائد الجيش : لواء احمد عبد الغفار حجازى
رئيس شعبة العمليات : عميد محمد نبيه السيد
قائد الفرقة 7 مشاة : عميد أحمد بدوى سيد أحمد
قائد الفرقة 19 مشاة : عميد يوسف عفيفى
قائد الفرقة 4 المدرعة : عميد محمد عبد العزيز قابيل
قائد الفرقة 6 مشاة الميكانيكية : عميد محمد أبو الفتوح محرم
قائد مدفعية الجيش : عميد منير شاش

الجيش الثانى الميدانى
قائد الجيش : لواء محمد سعد مأمون أصيب بنوبة قلبية صباح يوم 14 اكتوبر
لواء عبد المنعم خليل تولى القيادة بعد ظهر يوم 16 أكتوبر
رئيس أركان الجيش : لواء تيسر العقاد
مساعد قائد الجيش : لواء عمر الموجى
رئيس شعبة العمليات : عميد فاروق سالم
قائد الفرقة 2 مشاة : عميد حسن أبو سعده:
قائد الفرقة 16 مشاة : عميد عبد رب النبى حافظ:
قائد الفرقة 18 مشاة : عميد فؤاد عزيز غالى:
قائد الفرقة 21 المدرعة : عميد إبراهيم عبد الغفور العرابى:
قائد الفرقة 23 مشاة ميكانيكية : عميد أحمد عبود الزمر
قائد مدفعية الجيش : عميد محمد عبد الحليم أبو غزالة

قطاع بورسعيد
قائد القطاع : لواء عمر خالد حسن …نحى عن القيادة يوم 16 أكتوبر
لواء سعد الدين صبرى …تولى يوم 16أكتوبر
رئيس أركان القطاع : عميد جابر عبد الله
رئيس فرع العمليات : عميد فاروق محمد الحنفى


الرئيس محمد أنور السادات ..القائد الأعلى للقوات المسلحة



وزيرالحربية والقائد العام للقوات المسلحة : فريق أول أحمد إسماعيل على



رئيس هيئة أركان حرب القوات المسلحة : الفريق سعد الدين الشاذلى ( عزل أثناء المعركة واستبدل بالجمسى )



لواء محمد عبد الغنى الجمسى
رئيس هيئة العمليات



مدير المخابرات الحربية : لواء إبراهيم فؤاد نصار



قائد القوات الجوية : لواء طيار محمد حسنى مبارك




السادات مع نائبه حسنى مبارك





السادات بين كمال حسن على و حسنى مبارك يعنى بين المدرعات و الطيران



قائد القوات البحرية : لواء بحرى فؤاد ذكرى




قائد قوات الدفاع الجوى : لواء محد على فهمى



لواء سعد مأمون و الرئيس السادات والفريق إسماعيل



لواء بهى الدين نوفل
رئيس هيئة عمليات القيادة الاتحادية مع الرئيس السادات والفريق أحمدإسماعيل واللواء الجمسى



لواء كمال حسن على
مدير سلاح المدرعات



لواء مهندس جمال محمد على
مدير سلاح المهندسين



لواء تيسير العقاد
رئيس أركان الجيش الثانى
تولى قيادة الجيش الثانى بالنيابة من صباح يوم 14 أكتوبر حتى مساء يوم 16 أكتوبر



لواء بهى الدين نوفل رئيس هيئة عمليات القيادة الاتحادية



لواء عمر خالد حسن كامل
قائد قطاع بورسعيد



عقيد على هيكل
قائد المجموعة 129 صاعقة
أصبح مسئولا عن الدفاع جنوب ترعة الإسماعيلية عن القطاع من الكوبرى العلوى إلى قرية المحسمة



عميد محمود عبد الله
قائد قوات المظلات
قام بتفقد موقع جبل مريم الذى تحتله الكتيبة 85 مظلات و أمر الكتيبة بالدفاع لآخر طلقة و آخر رجل



قائمة ببعض أسماء الشهداء

الرقيب/ محمد حسين محمود سعد
أول شهيــد مصــري في حـــرب أكتوبـــر

أول شهيد مصري فى حرب اكتوبر حسب إشارات التبليغ من الوحدات الفرعية ويوميات القتال لدى قادة الوحدات الفرعية المتقدمة هو الرقيب ( محمد حسين محمود سعد )

ولد عام 1946م ودرس فى معهد قويسنا الدينى وعين بعد التخرج باحثا اجتماعيا بوحدة طوخ بالقليوبية ..

انضم إلى القوات المسلحة عام 1968 م كجندي استطلاع خلال السنوات السابقة على حرب اكتوبر .. وعندما جاءت لحظة العبور كان ضمن قوات الجيش الثالث التي نزلت إلى سيناء..
وكان يوم استشهاده هو يوم العبور ذاته 6 اكتوبر 1973 م كان أول شهيد فى أعظم معارك الشرف والفداء..



شهيد طيار محمد عاطف السادات
استشهد فى سيناء يوم السبت 6 أكتوبر 1973
استشهد فى الطلعة الجوية الاولى



عميد مهندس أحمد حمدى
نائب مدير سلاح المهندسين استشهد يوم 7 أكتوبر 1973
ضرب العميد أركان حرب احمد حمدى نائب مدير المهندسيين العسكريين وقائد أحد ألوية الكبارى المثل الأعلى فى التضحية والفداء ، إذ استشهد وهو يشارك أفراد احد الكبارى فى إصلاحه يقول لواء محمد عبد الغنى الجمسى رئيس هيئة العمليات بحرب أكتوبر 1973 فى مذكراته ( تكبد رجال المهندسين نسبة عالية من الخسائر أثناء فتح الممرات فى الساتر الترابى وإنشاء الكبارى ، إلا أنهم ضربوا المثل فى الإصرار على تنفيذ المهام والتضحية بالنفس فى سبيل الواجب … واستشهد منهم أحد قادة المهندسين البارزين هو العميد أحمد حمدى الذى أطلق إسمه على نفق قناة السويس بعد الحرب ( نفق الشهيد أحمد حمدى ) …. لقد أحزننى خبر استشهاده ، لأنى عرفته عن قرب أثناء معارك القناة بعد حرب يوينو 67 عندما كنت أعمل رئيسا لأركان جبهة القناة ، وكان يعمل الشهيد أحمد حمدى فى الفرع الهندسى بالجبهة . كان هادئا فى طباعه وعلى درجة عالية من الكفاءة فى عمله الهندسى ، ولديه الأصرار التام على إنجاز مهامه مهما احتاج ذلك من جهد او وقت
لا اتذكر ، أثناء الخدمة معا ، أنى رأيته فى مقر قيادة الجبهة إلا نادرا ، فقد كنت أراه دائما عائدا فى الساعات المتأخرة من الليل من الخطوط الأمامية بعد أن يكون قد أشرف على تنفيذ عمل هندسى تقوم به القوات او الوحدات الهندسية
ويقول المؤرخ العسكرى المصرى جمال حماد فى كتابه المعارك الحربية على الجبهة المصرية وقد أصيبت معظم الكبارى ، وأعيد إصلاحها أكثر من خمس مرات ، وقد ضرب العميد أحمد حمدى نائب مدير سلاح المهندسين وقائد احد ألوية الكبارى المثل الأعلى فى التضحية والفداء إذ استشهد بينما كان يشارك أفراد احد الكبارى فى عملية إصلاحه



عميد أحمد عبود الزمر
قائد الفرقة 23 مشاة ميكانيكية استشهد يوم 19 أكتوبر 1973
أسندت إليه القيادة العامة صباح يوم 17 أكتوبر مهمة تصفية الثغرة
ثبت فى بطولة بمركز قيادة الفرقة المتقدم ولم ينسحب حتى خر شهيدا تحت جنازير الدبابات الإسرائيلية



عقيد نور الدين عبد العزيز
قائد اللواء 3 المدرع الفرقة 4 المدرعة
استشهد يوم 14 أكتوبر 1973



عقيد السيد محمد توفيق أبو شادى
قائد اللواء الأول المدرع استشهد يوم 14 أكتوبر 1973



من القادة الشهداء
عقيد حسين رضوان
قائد اللواء 116 مشاة ميانيكى استشهد يوم 16 أكتوبر 1973



من القادة الشهداء
عقيد إبراهيم الرفاعى
قائد مجموعة المخابرات الخاصة استشهد يوم 19 أكتوبر 1973
اشتبك مع دبابات العدو و أصيب بطلقة دبابة و استشهد يوم 19 أكتوبر عند المنايف جنوب ترعة الإسماعيلية



من القادة الشهداء
عقيد مصطفى حسن
قائد اللواء 22 المدرع استشهد يوم 22 أكتوبر 1973



من القادة الشهداء
مقدم إبراهيم عبد التواب
قائد موقع كبريت استشهد يوم 17 يناير 1974

دور هيئة قناة السويس فى خدمة المجهود الحربى

قبل نشوب الحرب مباشرة،أمر المهندس مشهور أحمد مشهور رئيس هيئة قناة السويس بتعبئة كل إمكانات الهيئة من افراد ومعدات وورش ومعديات وأوناش وأحواض سفن ومستشفيات وطاقات وموارد بشرية تحت تصرف القيادة العسكرية،وهكذا ضربت هيئة قتاة الويس برئيسها ومهندسيها وعمالها أروع الأمثلة فى خدمة المجهود الحربى فى حرب أكتوبر 1973 وخلال حرب الاستنزاف.
اشتركت الهيئة فى إقامة الدفاعات والتحصينات والمصاطب على طول الضفة الغربية للقناة من بورسعيد شمالا حتى السويس جنوبا.
أعدت الهيئة محطات الإشارة الموزعة على طول القناة(12محطة).
تم وضع عناصر استطلاع داخل السفن المحجوزة فى القناة وفى البحيرات للعمل كنقاط ملاحظة متقدمة لمراقبة اعمال العدو.
ومن أجل عملية العبور ،قامت الهيئة بتصنيع عدد من البراطيم وإمداد سلاح المهندسين بها لسد النقص فى عدد البراطيم اللازمة لبارى الاقتحام.
تصميم عدد من البراطيم العائمة للتغلب على الميول الحاد لأجناب القناة،كى تسمح للمركبات البرمائية بالنزول للقناة والخروج منها على الشاطىء الآخر.
ظلت محطات المياه التابعة للهيئة من بعد 67 تعمل بكل طاقتها لامداد مدن القناة بالمياة العذبة.
وفى قطاع بورسعيد قامت ورش الهيئة بتشغيل نطاقاقات معدنية،تم وضعها حول حوامل واعمدة الكبارى من جميع النواحى فى المياه،لحمايتها من الألغام والمفرقعات العائمة التى قد يحاول العدو تعويمها فى اتجاه الكبارى بقصد نسفها.
كما قامت بتشغيل المعديات لنقل المعدات عبر القناة بين مدينتى بورسعيد وبورفؤاد دون توقف رغم قصف المدفعية،وعندما عجزت المعديات استخدمت الهيئة الاوناش الضخمة لنقل المعدات الحربية.
قامت الترسانة البحرية التابعة للهيئة فى بورسعيد تصنيع قطع الغيار الخاصة بأجهزة الاتصال،أعمال الصيانة للقطع البحرية الراسية فى ميناء بورسعيد،وبعض القطع البحرية القادمة من الإسكندرية،إصلاح كوبرى الرسوة الذى يربط بورسعيد بالطريق البرى فى الجنوب بعد القصف الذى تعرض له عام 1970.



مهندس مشهور أحمد مشهور
رئيس هيئة قناة السويس

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق